شونلاين ايجيبت ابواب وشبابيك UPVC
تعليممصر

وزير التعليم العالي يستعرض تقريراً حول حصاد أداء اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو

كتبت: إلهام حافظ

استعرض د. خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس اللجنة الوطنية المصرية لليونسكو تقريرًا مقدمًا من د. غادة عبدالباري الأمين العام للجنة، حول أنشطة وإنجازات اللجنة الوطنية خلال عام 2021.

أشار التقرير إلى أنه خلال عام 2021 تم تشكيل عشرة لجان نوعية متخصصة تابعة للجنة الوطنية المصرية لليونسكو، وهى لجان: (البرنامج والميزانية – الهدف الرابع – التربية – الثقافة – الآثار – الاتصالات والمعلومات – الشباب – العلوم الطبيعية والتكنولوجيا – الإنسان والمحيط الحيوى – العلوم الاجتماعية والإنسانية)، وتهدف هذه اللجان إلى دراسة ومتابعة المشروعات، وتعظيم الاستفادة من البرامج والأنشطة التي تخص المنظمات الثلاث (اليونسكو – الألكسو –الإيسيسكو)، وذلك طبقًا لرؤية مصر 2030 في إطار الأهداف الـ17 للتنمية المستدامة، ووفقًا لبرنامج وميزانية كل منظمة، فضلاً عن وضع المقترحات التي تهتم بها جمهورية مصر العربية في المجلس التنفيذي والمؤتمر العام للمنظمات الدولية الثلاث، وكذلك تقديم المبادئ التوجيهية والمشورة وفقًا لطبيعة عمل كل لجنة؛ للحفاظ على العلاقات مع الشركاء الوطنيين، والحفاظ على العلاقات مع اللجان الوطنية الأخرى والوفود الدائمة لدى المنظمات الدولية الثلاث.

ولفت التقرير إلى فوز مصر بمنصب نائب الرئيس باجتماع اللجنة الحكومية الدولية الخاصة بتوصية اليونسكو للعلم المفتوح عام 2021، كما فازت مدينة دمياط بجائزة اليونسكو لمدن التعلم لعام 2021، فضلاً عن فوز مصر بالمركزين الأول والثاني لجائزة الشباب العربي، وفوز جامعة عين شمس بجائزة “كونفوشيوس” لمحو الأمية، بالإضافة إلى استضافة مصر المنتدى الإقليمي الأول للعلم المفتوح في الدول العربية بجامعة الجلالة، بالتعاون مع منظمة اليونسكو، وكذلك أعمال المجلس التنفيذي “الدورة الـ42″، والمؤتمر العام “الدورة الـ14” لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو) برعاية وتشريف السيد عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، إضافة إلى تنظيم المشاورات الإقليمية الخاصة بمسودة الذكاء الاصطناعي، والتي أطلقتها منظمة اليونسكو للدول الأعضاء.

وأضاف التقرير قيام اللجنة الوطنية عام 2021 بتنفيذ بعض المشاريع بالتعاون مع منظمة اليونسكو ومكتب اليونسكو الإقليمي بالقاهرة، حيث نظمت اللجنة المشروع الإقليمي “دعم عملية التشاور في مجال العلم المفتوح في المنطقة العربية”، وورشة عمل بعنوان “بناء قدرات مسئولي متابعة تنفيذ الهدف الرابع من “SDG4″، ودورة تدريبية (افتراضيًا) في مجال تكنولوجيا الفوتونيات للخريجين والباحثين الأفارقة، ومشروع تطوير البنية التحتية للمركز القومي للتعلم الإلكتروني بالمجلس الأعلى للجامعات، ومشروع “تعزيز دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في صون وإتاحة الوصول للتراث الوثائقي الرقمي من أجل التنمية المستدامة”، ومشروع بناء القدرات على المستوى الوطني لتطوير الآليات لتفعيل اتفاقيات اليونسكو بشأن الاعتراف بمؤهلات التعليم العالي، ومشروع التنوع الثقافي والتراث غير المادي من أجل الحوار والتنوع والتنمية.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى