شونلاين ايجيبت ابواب وشبابيك UPVC
مرأة وصحة

الأشخاص الذين تلقوا لقاح كورونا من Johnson & Johnson لديهم مستويات أعلى من الأجسام المضادة

كتبت: البتول إبراهيم 

أفادت التقارير الجديدة إلى أن الأشخاص الذين قد قاموا بأخذ لقاح كورونا من Johnson & Johnson لديهم مستويات أعلى من الأجسام المضادة، إذا حصلوا على لقطة معززة من شركة فايزر أو موديرنا.

وقدقامت  المعاهد الوطنية للصحة (NIH)  بجمع بيانات تظهر أن الخلط والمطابقة بين اللقاحات المختلفة الحاصلة بكورونا، توفر حماية اكثر من الحصول على جرعتين وفقا لتقرير موقع ” الديلى ميل” البريطانية.

كما يخطط مسؤولو المعاهد الوطنية للصحة لتقديم النتائج خلال اجتماع اللجنة الاستشارية للقاحات كورونا التابعة لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) ، يأتي ذلك في الوقت الذي طلبت فيه شركة J&J من إدارة الغذاء والدواء الموافقة على جرعة من لقاحها أحادي الجرعة كجرعة معززة.

تحييد الأجسام المضادة ليس سوى نوع من الاستجابة المناعية، مما يمنع الفيروس من دخول الخلايا والتكاثر، وقال التقرير إنه من غير الواضح إلى متى ستستمر الاستجابة.

 تلقى حوالي 15.2 مليون أمريكي لقاح J & J ، والذي يتم إعطاؤه كجرعة وحيدة، والشهر الماضي، نشرت الشركة نتائج دراسة تبحث في جرعة ثانية إضافية من لقاحها.

أشار التقرير، أن المرحلة الثالثة ستشمل تجربة جرعتين تصل إلى 30000 مشارك تبحث في فعالية جرعة ثانية تُعطى بعد 56 يومًا من الجرعة الأولى عند البالغين 18 عامًا أو أكبر.

أظهرت النتائج أن جرعة معززة كانت فعالة بنسبة 94٪ ضد أعراض كورونا في الولايات المتحدة و 100٪ فعالة ضد الأمراض الخطيرة بعد 14 يومًا على الأقل من التطعيم.

قالت شركة J&J أن جرعة معززة بعد شهرين من الجرعة الأولى زادت مستويات الأجسام المضادة بين 4 أضعاف و6 أضعاف، عند إعطائه ٦ أشهر بعد الجرعة الأولى، ارتفعت مستويات الأجسام المضادة تسعة أضعاف بعد أسبوع واحد و 12 ضعفًا بعد أربعة أسابيع.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى